حديقة الإمارات في الصين ارتقاء عالمي في تطبيق اعلى المواصفات و التطور العمراني

حديقة الإمارات في الصين ارتقاء عالمي في تطبيق اعلى المواصفات و التطور العمراني

في طموح لا يهدأ قامت بلدية دبي بالمشاركة في تصميم حديقة الإمارات في الصين لتمثل دولة الإمارات العربية المتحدة في إكسبو الصين 2018، حيث من المقرر أن يتم الافتتاح الرسمي للحديقة في شهر ديسمبر المقبل من العام الجاري في محافظة "نانينغ" الصينية.

وقال المهندس مروان المحمد مدير إدارة المشاريع العامة ببلدية دبي إن مساحة المشروع تبلغ 1700 متر مربع ويمتاز تصميم الحديقة بدرجة عالية وفائقة من الاحترافية والجودة حيث تم وضع فلسفة إبداعية للتصميم يحاكي مسيرة التطور العمراني الذي شهدته دولة الإمارات العربية المتحدة عبر الزمن.

وأضاف مدير إدارة المشاريع العامة أن رحلة الزائر تبدأ من خلال منطقة البراجيل التي تعكس العمارة التراثية لدولة الإمارات ويتوسط منطقة البراجيل مجسم لشعار إكسبو دبي 2020 المنتظر، و تم اقتراح استخدام تقنية الواقع الافتراضي والتي تمكن الزائر من متابعة مراحل النهضة العمرانية الفريدة لدولة الإمارات.

وتابع المهندس مروان، إن زوار الحديقة سيتمكنون من التعرف على حياة البداوة من خلال وضع بيت شعر يعكس الحياة البدوية العريقة مع وجود حلة من العناصر التراثية والجمالية كالفخاريات والفلج المتصل ببحيرة يتم العبور منها للطرف الاخر بواسطة جسر خشبي تراثي يصل بالزائر الى منطقة العمران الحديث والتي تعرض بشكل مبهر وفريد مسيرة التطور و التقدم العمراني الاستثنائي الذي تشهده دولة الإمارات، حيث روعي في هذه المنطقة (ساحة مفتوحة )  أماكن للجلوس يتمكن من خلالها الزائر التمتع بالنافورة المائية و الأشكال المعدنية التي تشكل أهم وأشهر الصروح العمرانية لدولة الإمارات كبرج خليفة ومسجد الشيخ زايد –رحمه الله-.

وأشار المهندس مروان إلى أن منطقة العمران الحديثة تحتوي أيضاً على مسرح خارجي مصغر به شاشة عرض كبيرة لنقل جميع الفعاليات الوطنية لدولة الإمارات بشكل مباشر كاحتفالات اليوم الوطني للدولة وغيرها من المناسبات الوطنية التي يتم الاحتفال بها في الدولة.

وتم إعداد التصميم بالكامل من قبل فريق فني ذو خبرة في ادارة المشاريع  العامة من بلدية دبي، وحرص الفريق على تطبيق كافة معايير الجودة والإتقان على جميع التصاميم المتفردة لكافة أقسام ومناطق الحديقة وتمت الإشادة من قبل القائمين على إكسبو الصين 2018 بالتفرد الذي يمتاز به المشروع وعبروا عن رغبتهم بالاستناد إليه كمرجع فني للاستشاريين لديهم في أثناء إعداد التقارير الفنية.

ويأتي المشروع في إطار السعي الدائم لبلدية دبي في إبراز النهضة العمرانية عالمياً لدولة الإمارات والتأكيد على مكانتها المتميزة في المجال العمراني والهندسي من خلال تسليط الضوء عليها كمحطة ملهمة ومتميزة في هذا المجال .