صلصة الكاتشاب

Dubai Municipality

تم تناقل بعض الإشاعات من خلال وسائل التواصل الاجتماعي حول مادة مسرطنة تستخدم في صلصة الكاتشاب. ونسبت هذه المعلومة لمركز الملك فيصل التخصصي للسموم في المملكة العربية السعودية بقيادة الدكتور إدريس الاستشاري التغذوي بالمركز. تنص الإشاعة على أن صلصة الكاتشاب تحتوي على مادة الصمغ الغذائي و النشاء المعدل وأن تركيبات هاتين المادتين تحتوي على مادة الفنيلين المؤكسدة وتؤدي إلى وجود مواد مسرطنة والتي إن لم تظهر أعراضها خلال الأسابيع الأولى فإنها ستظهر في أجيال قادمة عبر الهرمونات الوراثية.

الرد من قبل المختصين في إدارة الرقابة الغذائية

خاطبت إدارة الرقابة الغذائية هيئة الغذاء والدواء السعودية للتأكد من صحة هذا الإدعاء ومن الأسماء والمصادر المذكورة في الإشاعة وقد كان رد الهيئة كما يلي :

بالبحث عن صحة هذا الموضوع ، تبيّن لنا أن الرسالة انتشرت منذ أكثر من سنة، وبالاستفسار من الدكتور فهد الخضيري –عالم الأبحاث الطبية ورئيس وحدة أبحاث المسرطنات (مسببات السرطان) في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث – أكد لنا ما يلي :

  • إن ما تحويه هذه الرسالة لا صحة له وأن الأسماء الواردة في الرسالة الإلكترونية التي انتشرت مؤخرا وهمية ولا وجود لها.
  • لا يوجد باحث لديهم اسمه حسن عبد الله إدريس.
  • لا يوجد لديهم مركز اسمه مركز الملك فيصل التخصصي للسموم.

وتابع ” المعلومة خاطئة وليست صحيحة ، ولا يوجد فينيل مؤكسد بالكاتشب”، ومن جهته أوضح استشاري التغذية العلاجية الدكتور عبد العزيز العثيمين أن الكاتشب ومعجون الطماطم والشطة غنية بمادة “اللايكوبين ” ومصدرها الخضروات الحمراء مثل الطماطم والفلفل والبطيخ .

وقال ” هذه الخضروات إذا تعرضت للحرارة زادت فيها مادة اللايكوبين التي تعتبر من مضادات الأكسدة ولها فائدة في الوقاية من سرطان البروستات، بالذات حسبما أشارت دراسات عالمية سابقة وهناك دراسة لي أيضا في ذلك “. تتقدم إدارة الرقابة الغذائية ببلدية دبي بالشكر الجزيل إلى هيئة الغذاء والدواء في المملكة العربية السعودية والشكر موصول للدكتور مصطفي قاسم لحسن تعاونهم وسرعة استجابتهم في الرد على هذا الموضوع.

وبالإضافة لما ذكرته الهيئة في المملكة العربية السعودية تؤكد إدارة الرقابة الغذائية ببلدية دبي على النقاط التالية :

  • إن معظم أنواع الكاتشب لا تحتوي على مادة الصمغ الغذائي المذكورة في المقال .
  • إن جميع أنواع الكاتشب الموجودة في الأسواق المحلية سواء المستوردة أو المصنعة محليا تخضع للرقابة الغذائية للتأكد من سلامتها ومطابقتها للشروط والمواصفات المعتمدة محليا وعالميا .
  • إن إدارة الرقابة الغذائية ببلدية دبي لا تهدف بأي شكل من الأشكال من خلال هذا العرض الترويج أو الإضرار بأي منتج غذائي أو علامة تجارية محددة إنما تهدف إلى توضيح الحقائق للجمهور والتقليل من انتشار الإشاعات

Reader Interactions