افتتحت مكتب الدائرة الليسيلى بمنطقه مرغم بالقرب من مستشفى الجمال الذي سيقدم خدمات عديدة مثل خدمات الصحة العامة وتفتيش المباني وإدارة النفايات وتفتيش الأغذية وذلك ضمن سياسة اللامركزية التي اتخذتها الدائرة في مجال تقديم الخدمات للجمهور وتسهيل الطرق التي يتم تقديم الخدمات. 
وقد أنجزت الدائرة هذا المشروع على مساحة أرض 2125001 قدم مريع ومساحة بناء 11357 قدم مربع ويتكون المبنى من طابقين وتتوفر به كافة مقومات المباني الحديثة من مواقف مضللة ومنطقة استراحة لعدد 71 عامل مع دورات مياه خارجية ، وتكييف مركز وتم استخدام أحدث التقنيات الصديقة للبيئة من حنفيات لتقليل استهلاك المياه ودهانات ومواد لاصقه ، يمكن تسكين عدد 76 موظف بالمبنى وتم إنشاء  المبنى ليكون نقطه تحرك الموظفين الميدانيين ، وترجع تبعية المكتب لمركز الكفاف ..
وجاءت فكرة إقامة مكاتب خارجية من منطلق حرص الدائرة على تذليل كافة العقبات التي تواجه الجمهور وبحث مختلف المعوقات، بالإضافة إلى خطط المتابعة المستمرة من أجل المحافظة على النظافة والصحة العامة وجمال المدينة.
وتم تنفيذ المشروع حسب التصميم موحد الشكل لمكاتب البلدية بهدف إعطاء صورة موحدة لهذه المكاتب إلى جانب تفعيلها بما يتناسب مع الدور الهام والكبير للبلدية في رفع مستوى الخدمات البيئية والصحية والبنية التحتية والاجتماعية، والتزامها بأقصى المعايير البيئية من أجل حماية وإدارة كافة المجالات المرتبطة بالبيئة والصحة العامة.
كما أن تحسين مستوى الأداء والخدمات التي تقدمها الدائرة يأتي لمواكبة النمو والتطور المستمر لمدينة دبي، وكذلك التطور الحاصل في كافة المجالات في مدينة دبي وضعا في الاعتبار الزيادة السكانية التي تشهدها المدينة، ولتلافي الانعكاسات السلبية والمباشرة على البيئة وسلامتها، ولهذا كان لزاماً عليها اعتماد تعيين موظفين متفرغين للعمل خلال ساعات العمل الرسمي وخارجها.
كما إن الدور الكبير والبارز في التنسيق والتعاون مع الإدارات المعنية التي من أجلها تتواجد هذه المكاتب لتقديم الخدمات للجمهور، وتسهيل كافة الأمور المرتبطة بالمكاتب، وتقديم الدعم الإداري لها لإنجاز مهامها على أكمل وجه.
كما قام سعادته بزيارة مركز البلدية في منطقة الكرامة واطلع على سير الخدمات المقدمة للجمهور هناك وناقش مع مسئولي وموظفي المركز الإجراءات المتعلقة بتطوير وتبسيط الخدمات التي تقدمها الدائرة لمختلف شرائح المجتمع.