ضمن فعاليات حملة صيف صحي وآمن قامت بلدية دبي بتكثيف حملاتها التوعوية لمشاريع البنية التحتية والإنشائية في المناطق التطوير والمناطق الحرة من خلال أفلام توعية وبرامج تفاعلية مع العمال لتعزيز مشاركتهم وتشخيص مستوى وعيهم من خلل استبيانات خاصة توافقا مع الحملات الإستراتيجية خلال فترة الصيف. 
وتماشيا مع برامج البلدية لدعم مبادرات عام الخير وضمن شعار الحملة ( لا للإعياء و نعم للارتواء) حرصت القيادات العليا في الدائرة بالمشاركة المباشرة للقيادات على المستويات المختلفة  في فعاليات البرامج التوعوية للعاملين والمساهمة الشخصية المباشرة في تنفيذ الورش التوعوية وعرضها للعاملين بالغة المفهومة لديهم وذلك حرصا من بلدية دبي للارتقاء بثقة العمل لمستوى حرص الحكومة في تقدير و مراعاة صحتهم وسلامتهم.
أفاد المهندس رضا سلمان مدير إدارة الصحة والسلامة تقوم بلدية دبي من خلال الطاقم الرقابي منذ انطلاق حملة صيف صحي و آمن قبل منتصف شهر مايو بتوزيع مشروبات الالكتروليت وقوارير حافظة لحرارة المياه في المناطق المختلفة على مستوى الإمارة حيث بلغت عدد الزيارات لما يقارب من  2000 منشأة. 
مضيفا بان بلدية دبي كثفت التركيز على صحة وسلامة العمال في قطاع الإنشاءات و المشاريع والصناعات من خلال تفعيل ورش توعوية لأكثر من 8 مواقع للمشاريع الكبيرة وذات ثقل في قطاع البنية التحتية والإنشاءات و المشاريع التطويرية في الإمارة، حيث تم تدشين هذه الفعاليات التوعية من خلال تجهيزات خاصة من خيم و أنظمة تكييف وتعمدت إدارة الصحة والسلامة لبلدية دبي لتركيزها وتفعيلها بعد منصف شهر يوليو إلى منتصف أغسطس حيث تكون مستويات الحرارة الأعلى في المنطقة.
وتحرص بلدية دبي سنويا بتوصيل المواد التوعوية من الكتيبات والمنشورات واللوحات الإرشادية بما في ذلك بطاقة الجيب للعامل للوقاية من الإجهاد الحراري وبأربعة لغات من خلال  الزيارات الميدانية والبريد الالكتروني للمسجلين لدى الحكومة الالكترونية لما يزيد عن ( 125000 مسجل) مؤسسات ومنشات و أفراد. 
ومن جانبه ذكر المهندس رائد المرزوقي رئيس قسم الصحة والسلامة المهنية بان الدائرة لهذه السنة قامت بإتباع طرق أكثر إبداعية وفعالة، حيث قام قسم الصحة والسلامة المهنية وفريق التوعية بإتباع منهجية جديدة وذلك من خلال إعداد فليم توعوي مميز مبني على لغة الإشارة لتغلب على حواجز اللغة المتعددة وتوصيل المعلومة والتثقيف للعاملين بطريقة مبدعة تضمن وصولة المعلومة بسلاسة للعامل، ويتم بعد ذلك قياس مستوى وعي العامل من خلال نماذج استبيان مبني على صور الممارسات السليمة والخاطئة  لتمكين  العامل من إبداء مدى وعيه بالتوجيهات والممارسات الآمنة المطلوبة خلال فترة الصيف والسلوكيات الغير صحية وآمنة. 
كما حرص القسم على المشاركة الشخصية للقيادات على مستوى الإدارة والأقسام ورؤساء الوحدات والفرق في الورش التوعية للعاملين لتعزيز الأهداف المرجوة للحملة بشكل مميز وإسعاد العامل لاهتمام القيادات للاستماع إلى آرائهم والتأكد من مدى مستوى وعيهم بالمخاطر الكامنة على صحة وسلامة العامل خلا فترة الصيف. كما حرصت القيادات في القطاع باستخدام لغات تتوافق مع لغة العامل لضمان توصيل المعلومة أثناء العرض والمناقشة والاستماع إلى إفادات العمال خلال الفعاليات  المختلفة.  
وتميزت هذه الفعاليات بمشاركة المقاولين والاستشاريين ومشرفي المشروع و كذلك السلطات التطويرية الخاصة للمناطق في  الفعاليات التوعوية.  كما حرصت البلدية بتخصيص جزء من برامج التوعية للمقاولين والاستشاريين والمطورين للتأكد من مدى وعيهم بالأهمية الإستراتيجية لمراعاة صحة وسلامة العاملين بشكل خاص في فترة الصيف وما هي التحديات الإستراتيجية والفرص المتاحة وكيفية التوظيف الأمثل لإنتاجية العاملين من خلال مراعاة صحة وسلامة  العمال وتوفير الاحتياجات الضرورية من الارتواء المناسب ومشروب الالكتروليت والاستراحة المطلوبة مما سيعزز من إنتاجية العامل ومستوى سعادته ويقلل من المخاطر التي تشكل مسببات الحوادث و الإصابات. كما حرصت في الاستشهاد بأفضل الممارسات السائدة والمراجع العلمية والمقارنات المشهودة والتي جميعها تجزم على الارتفاع في الإنتاجية لدى المؤسسات والمشاريع من خلال مراعاة صحة وسلامة العاملين بشكل خاص خلال فترة الصيف.  
كما تم تكريم الشركات من المقاولين والاستشاريين والسلطات التطويرية لجهودهم في رفع وعي العمال وإبراز رعاية خاصة لصحة وسلامة العمال حيث قامت بلدية دبي متمثلة بإدارة الصحة والسلامة  حيث من ضمن المكرمين ( تيكم) وذلك نظر لجهودهم المميزة في تحقيق ما يقارب 3 مليون ساعة عمل خلال النصف الأول من غير أي إصابة عمل بوقت ضائع. 
 ونوه رئيس قسم الصحة والسلامة المهنية أن بناءً على نتائج الاستبيانات الخاصة للبرامج التوعية ( الفيديو التوعوي) لمخاطر الإجهاد الحراري فقد أظهرت النتائج تميز المنهجية الجديدة في تحقيق المستهدفات المرجوة بتميز و بنسب عالية حيث بلغ مستوى الرضا عن الفيديو التوعوي 100%  كما بلغ مستوى الوعي في اختيار الأطعمة المناسبة خلال فترة الصيف 97%.  في حين بلغ مستوى الوعي بكيفية اختيار المشروبات والمرطبات الصحية معا خلال العمل في فترة الصيف 95%  و مستوى الوعي عن الاستراحة المطلوبة خلال الصيف 97% .  كما أظهرت  نتائج الاستطلاع وفقا للاستبيانات إلى تحقيق مستويات عالية في زيادة مستوى الوعي لما يقارب تسعة محاور بلغ أدناه بزيادة 72%   و أعلاه بزيادة فاقت 100%     
كما ان الفعاليات شملت مشاريع مختلفة منها مشاريع  مدينة محمد بن راشد  - الميدان، ومشاريع توسعة مركز دبي التجاري العالمي، ومشاريع الأبراج  في منطقة محمد بن راشد بوليفارد،  ومشروع واجهة دبي بالقرب من محطة المترو في الرأس. و مشاريع تيكم في منطقة دبي الصناعية ومشاريع البنية التحتية  ومشاريع الفنادق المتنوعة في الجداف ...الخ. 
وأنه من منطلق حرص القيادة العليا بالوقاية من مخاطر الإجهاد الحراري  تم إصدار التعميم الإداري رقم 6  لسنة 2017 من سعادة المدير بهدف الارتقاء بمستويات الالتزام بمحاور الصحة والسلامة والبيئة على مستوى الإمارة بشكل مميز وبما يعكس مدى اهتمام كافة المشاريع و السلطات التطويرية بتلك المحاور و بانسجام متناسق في جميع المناطق بالإمارة. ​​​​