بلدية دبي تنظم ورشة للتوعية بالاستخدام الآمن للألعاب في الفضاء الالكتروني

في إطار حرص بلدية دبي على نشر ثقافة الاستخدام الآمن للفضاء الإلكتروني لحماية اطفال الموظفين من المخاطر المرتبطة بالألعاب الإلكترونية، تم تنظيم ورشة توعوية بالتعاون مع هيئة تنظيم الاتصالات ووزارة تنمية المجتمع حول أخطار الإنترنت وكيفية التعامل معها وخاصة من قبل الأطفال نظراً للتطور الكبير في وسائل الاتصال وإتاحة التطبيقات الجديدة خواص الاتصالات الشخصية والتواصل بالصوت والصورة، الأمر الذي تسبب في العديد من الحوادث على مستوى الأفراد فضلاً عن التأثيرات السلبية على المستوى الاجتماعي والتي ترتب عليها ظهور ما يسمى بالجرائم الالكترونية والتي يقع ضحيتها الأطفال من خلال  الألعاب وبرامج المحادثات حيث لا يمكن التأكد من هوية أصدقائهم أو أعمارهم حين تكون المحادثة والتعارف في العالم الافتراضي فقط.

وقد تم تنظيم الورشة تحت شعار " طفلي بأمان في البيت ... أواثق أنت؟" وأقيمت في فندق راديسون بلو بحضور عدد كبير من أولياء الأمور والأطفال من سن 10 إلى 14 عام. 

وتم خلال الورشة تقديم عرض متكامل للعبة الالكترونية الهادفة "سالم" و التي تحكى مغامرات الطفل سالم الذى يتعرض لمجموعة من الفيروسات بسبب ضعف معلوماته حول قواعد أمن المعلومات الشخصية حيث تقوم هذه الفيروسات باقتحام  منزله واختراق أجهزته الإلكترونية وبالتالي يتم من خلال مراحل اللعبة تعريف الأطفال بكيفية التعرف على الفيروسات و المخاطر الإلكترونية  الأخرى في الألعاب المزيفة والمواقع، كما تشمل اللعبة على تحدٍ آخر يتم التركيز فيه على وسائل التواصل الاجتماعي وأهمية عدم الإفصاح عن المعلومات الشخصية للغرباء من خلال هذه الشبكات والألعاب الإلكترونية، بالإضافة إلى عرض لعبة توعوية أخرى  وهي لعبة "السلم والثعبان" والتي تهدف إلى توعية الأطفال بمخاطر الاختطاف والتحرش الإلكتروني عن طريق طرح أسئلة مرتبطة بأمن المعلومات لكل فريق.